هذا الكونُ العظيم

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

هذا الكون العظيم يحوي بداخله جوهره من أنفس الجواهر تسمى المملكة العربية السعودية بلاد الحرمين الشريفين ومهبط الوحي بلاد الأصالة والتميز وفيها أنفس الجواهر والمعادن واهم من ذلك أصالة معادن رجالها وانتم من رجالها فكلمة ولي أمر هذه البلاد خادم الحرمين الشرفيين عندما قال : ( أن الكلمات لا تعبر عما يجيش في نفسي اتجاه أهلي شعب المملكة العربية السعودية فلهذا الشعب أقول: إنكم من النفس وهل بعد النفس شيء) أنا أقول فديتك يا أبو متعب فأنتم النفس والنفيس فإذا كانت هذه كلمة ولي أمري فكيف نرد عليها وذلك بالمحافظة على هذه الجوهرة وأهلها ومكتسباتها وان نكون يداً واحده على كل من تسول له نفسه العبث بأمن هذا الوطن فالوطن هو شرفي وعرضي فأن فرطت فيه فيأتي يوم تنتهك محارمي فيجب المحافظة عليه وان نصلي ركعتين شكر لله عز وجل بعد أن وفق الله رجال الأمن المخلصين على القبض 172 مسلحين بأنواع الأسلحة تخيلوا أبنائي وزملائي لو نفذوا عملهم القذر لكن الله ثم رجال الأمن المخلصين الواقفين لهم بالمرصاد وما لفت انتباهي قدرة الأجهزة الأمنية على تحقيق ذلك دون حملات تخبط عشوائية وأن عمل امنيٌ كهذا ماكان ان يتم في أغلب الدول حتى العظمى منها دون تعدي على حريات كثيره من المجتمع وتوقيف عدد كبير بأدنى شبه ومصادرة حريات المجتمع والزج بالمئات وربما بالآلاف وأجزم بأن المتابع العربي والغربي والأمريكي سيتصورون امام هذه النجاحات أن البلد معسكر بالكامل والجنود اكثر من المتسوقين لكن الواقع اننا لم نكن نشعر بشيء حتى سمعنا بيان وزارة الداخليه وعلى رأسهم سيدي صاحب السمو الملكي وزير الداخلية ونائبه ورجال الأمن البواسل وان نقف إجلال واحترام لهم عما بذلو ويبذلونه لأمن هذا البلد ومواطنيه حمى الله بكم الوطن 

 

        الأستاذ :

عبد الله بن سعد أبوحيمد

 

   
         
 

free online visitor stat counter